12 March

دعوة للتأهيل المبدئي المسبق في مجال دراسة الخواص الجيوكيمائية للمكامن (( تمديد إلى 15-05-2023م ))

 

تعلن شركة الزويتينة للنفط عن دعوة للمشاركة في التأهيل المبدئي المسبق للشركات وبيوت الخبرة المتخصصين في مجال دراسة الخواص الجيوكيمائية لمكمن الجير السفلي بحقل 103أ.

وصف موجز عن المشروع    تتمثل أهداف الدراسة في تقييم صخور المصدر المحتملة للنفط من مكمن الجير السفلي للآبار أ52، أ56، أ57. وتقييم مناطق وجود الهيدروكربونات ودراسة مسارات هجرة النفط المحتملة. لإجل تحديد أصلها الجيني ونضجها والتغيرات الهيدروكربونية.

يقوم الجيوكيميائي بتوصيف عينات النفط المستخرجة من الآبار من أجل:

  • تحديد ما إذا كانت هناك صخور متعددة المصدر للهيدروكربونات.
  • تحديد أعمار ونضج صخور المصدر "المكمن االذى أنتج النفط".
  • تحديد إمكانية حدوث تغييرات هيدروكربونية يمكن أن تؤثر على النفط المنتج من الابار.
  • علاقة النفط بالنفط في المكمن بين الابار.

فعلى الشركات التي ترغب في المشاركة في للتأهيل المسبق تقديم المستندات التالية:

  • رسالة موجهة الى منسق العطاءات توضح الرغبة في المشاركة وتعطي نبذة مختصرة عن الشركة وسنوات الخبرة في هذا المجال.
  • التراخيص اللازمة لمزاولة المهنة وفق القوانين المعمول بها في ليبيا سارية الصلاحية (التسجيل التجاري – التسجيل بالغرفة التجارية – شهادة سداد الضريبية - عقد التأسيس – النظام الأساسي للشركة- الهيكل التنظيمي الإداري للشركة ومستندات التعريف بالشركة.
  • المركز المالي خلال فترة السنوات الأخيرة، مدون ومصدق من محاسب قانوني.
  • المستندات الدالة على الخبرة السابقة في مجال إنظمة القياس ومشاريع مشابهة ذات الصلة والتي تم تنفيذها.

قائمة بالموظفين العاملين بالشركة: مهندسين واخصائيين.

آخر موعد لتسليم المستندات المطلوبة هو 15-05-2023

  • تسلم هذه المستندات في ظرف مغلق معنون الى: منسق العطاءات . شركة الزويتينة للنفط المقر الرئيسي –

شارع سيدي عيسى – العمارة (أ) الدور السادس – طرابلس.

البريد الإلكتروني لمنسق العطاءات This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

ملاحظة: -

  • دعوة التأهيل المبدئي هذه لا تعتبر دعوة للمشاركة بالعطاء.
  • سيكون التعامل مع الأشخاص المخولين رسمياً من قبل الشركات المتقدمة للتأهيل.
  • لشركة الزويتينة للنفط الحق في استبعاد أي ملف دون ابداء اية أسباب.
Read 1220 times Last modified on Thursday, 04 May 2023 11:56
Rate this item
(0 votes)